الأربعاء، 12 أغسطس 2020 | English
Human Rights

رسالة الأكاديمية الملكية للشرطة

رسالة الأكاديمية الملكية للشرطة

تحقيق الإتقان والاحترافية في الأداء والإسهام بفاعلية في تطوير العلوم الشرطية والقانونية والاجتماعية والإنسانية الأخرى، في إطار من القيم والمبادئ السامية المستمدة من الدين الإسلامي الحنيف والعادات وال...

التفاصيل
الإحصائيات الرقمية

مجلة الأمن الشهرية

الأعداد السابقة

زاوية الكاريكاتير

لسلامتك وسلامة الآخرين في الطريق

أرشيف الكاريكتير>>

تصويت

مارأيك في موقع مركز الإعلام الأمني الجديد
ممتاز
جيد جداً
جيد

أخبار الوزارة

1 يوليو 2020

مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر بوزارة الداخلية : تعاون مستمر مع الهيئات الدولية في مجال تبادل الخبرات وتنظيم الدورات

وزارة الداخلية:

إيداع الضحايا في مركز الإيواء وتقديم الرعاية الصحية اللازمة  لهم
التعامل مع 41 بلاغا في عام 2019  لــ68 ضحية و11 بلاغا لــ 31 ضحية منذ يناير 2020 حتى 31 مايو الماضي
 
 
أعرب العقيد عبدالوهاب راشد بوناشي مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر وحماية الآداب العامة بالإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية ، عن خالص شكره وتقديره للفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية على دعمه لدور الإدارة وحرصه على إعداد وتدريب منتسبي الوزارة لتمتلك القدرة على العمل والعطاء والانجاز ، مشيدا في الوقت ذاته بمتابعة سعادة الفريق طارق بن حسن الحسن رئيس الأمن العام لجهود الإدارة في مكافحة جرائم الاتجار بالبشر بما يسهم في رفع الاداء وتطوير العمل 
 
وأشار أنه بمناسبة تحقيق مملكة البحرين الفئة الأولى في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية المعني بتصنيف الدول بمجال مكافحة الاتجار بالأشخاص للعام الثالث على التوالي ، فقد توجت جهود إدارة مكافحة الاتجار بالبشر التي بدأت في عام 2007 بتحقيق نجاحات واضحة وأثبتت قدرة على التصدي لقضايا الاتجار بالبشر وذلك من خلال سرعة الاستجابة للبلاغات وإجراء عمليات البحث والتحري في كافة مناطق المملكة لضمان مواجهة أي جريمة إتجار بالبشر ، مع توفير الحقوق العامة للضحية وحمايتها من أي استغلال أو اعتداء والالتزام  بالإجراءات الأمنية والقانونية 
 
وتطرق مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر  إلى الاحصائيات التي تعكس دور الإدارة في التصدي لجرائم الاتجار بالبشر ، ففي عام  2019 تلقت الإدارة  41 بلاغا لـــــــــ 68 ضحية وتورط في هذه البلاغات  57 متهما من الذكور والإناث ، ومنذ يناير 2020 حتى 31 مايو الماضي تلقت الإدارة  11 بلاغا لعدد 31 ضحية اتجار بالبشر ، حيث تم القبض على 7 متهمين ، مضيفا أنه تم اتخاذ إجراءات قانونية حيال عدد من المرافق السياحية بناءً على أوامر قضائية بلغ عددها 21 مرفقا في عام 2019 ، ومنذ بداية عام 2020 تم اتخاذ الإجراءات حيال  4 مرافق
 
وقال العقيد عبدالوهاب راشد بوناشي " بما أن جريمة الاتجار بالأشخاص هي جريمة عابرة للحدود ، وحرصا من الإدارة على المحافظة على حقوق وسلامة الوافدين  في مملكة البحرين ، فإن هناك تعاونا وتنسيقا مستمرا مع الجهات والهيئات والمنظمات الدولية كوزارة الخارجية ، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة ، والمكتب العربي لشؤون مكافحة المخدرات والجريمة ومنظمة الهجرة الدولية اضافة الى السفارات والقنصليات في المملكة ، ويشمل التعاون كل ما من شأنه التصدي لجرائم الاتجار بالأشخاص أو استغلالهم بكافة الانماط حيث تضطلع إدارة مكافحة الاتجار بالبشر  بدور في  توفير  العدالة والانصاف للضحية وحمايتها ورعايتها بعد وقوع الجريمة ومن ثم اتخاذ الإجراءات القانونية 
 
وأشار ، ان قنوات التواصل مع إدارة مكافحة الاتجار بالبشر مفتوحة لتلقي البلاغات أو الرد على أية استفسارات ، وذلك من خلال الاتصال بغرفة العمليات الرئيسية بوزارة الداخلية 999 أو هاتف الإدارة 1771888 ، أو الحضور الشخصي للإدارة ، أو تقديم البلاغ عبر المديريات الأمنية ، أو النيابة العامة ، أو اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص ، أو البريد الالكتروني cdfsadmin@interior.gov.bh  أو من خلال الاتصال بالسفارات ، حيث يتم تدوين أقوال المبلغ  وعلى الفور تبدأ الإدارة بإجراء التحريات اللازمة للتأكد من صحة البلاغ والمعلومات الواردة ، وفي حال ثبوت وقوع جريمة الاتجار بالبشر  يتم  إصدار أمر قضائي بالضبط والتفتيش من النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيال  المتورطين ، ومن ثم إيداع الضحايا في مركز الإيواء التابع للجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص لتقديم الرعاية الصحية والاجتماعية اللازمة  لهم 
 
وذكر مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر ، إن الادارة لم تغفل عن الجانب التثقيفي لتوعية الوافدين بحقوقهم وكيفية التصرف في حال تعرضهم لأي تهديد أو إجبار على أداء عمل مخالف للقانون ، هذا بالإضافة الى تنظيم العديد من الدورات وبعدة لغات وذلك سعيا من الإدارة للوصول لأكبر شريحة من الأجانب المقيمين في المملكة 

وعلى الصعيد الدولي ، تم تنظيم عدد من الدورات وورش العمل كان أهمها  ورشة عمل بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بمكافحة المخدرات والجريمة برعاية سعادة رئيس الأمن العام وحضور ممثلي اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر والنيابة العامة والضباط . اضافة الى إقامة المعارض المختصة بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة الاتجار بالبشر وتنظيم المحاضرات التوعوية في مختلف وسائل الإعلام
 
وفي الختام ، أكد العقيد عبدالوهاب راشد بوناشي مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر وحماية الآداب العامة بالإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية، أن التصنيف العالمي الذي حققته المملكة يأتي تتويجاً لكافة الجهود المبذولة من قبل مختلف الجهات المعنية وتفخر الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية ممثلة في إدارة مكافحة الإتجار بالبشر وحماية الآداب العامة بأن لها دوراً رئيسياً فيه من خلال تفعيل مرئيات اللجنة الوطنية لمكافحة الإتجار بالأشخاص في نطاق اختصاصات الإدارة والتعاون القائم مع الجهات الأخرى المعنية

تصـميـم وبرمـجـة المـوقـع مـن قـبـل إدارة تـكــنـولـوجـيـا الـمـعـلـومـات والإبداع الإلـكــتـروني
جـمـيع الـحـقـوق محـفـوظة © 2020 للإدارة الـعـامـة لـديـوان وزارة الــداخـلـيـة