الثلاثاء، 18 فبراير 2020 | English
Human Rights

رسالة الإدارة العامة للدفاع المدني

رسالة الإدارة العامة للدفاع المدني

مصطلح الدفاع المدني يعني اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان سلامة المدنيين و الحفاظ على أمن و سلامة وسائل النقل و حماية المنشئات العامة و الأملاك و المنظمات و المشاريع  إضافة إلى الممتلكات الخاصة و ...

التفاصيل
الإحصائيات الرقمية

مجلة الأمن

الأعداد السابقة

زاوية الكاريكاتير

لسلامتك وسلامة الآخرين في الطريق

أرشيف الكاريكتير>>

تصويت

مارأيك في موقع مركز الإعلام الأمني الجديد
ممتاز
جيد جداً
جيد

حدث وخبر

9 ديسمبر 2019

هونغ كونغ.. «استعراض قوة» في ذكرى الاحتجاجات

البيان:

شاركت حشود كبيرة من المطالبين بالديمقراطية بأكبر تظاهرة في هونغ كونغ، أمس، في استعراض قوي في ذكرى مرور ستة أشهر على بدء حركة الاحتجاج، في حين حذر ناشط بارز المؤيدين لبكين بأن لديهم «فرصة أخيرة» لإنهاء الأزمة السياسية. وقال المنظمون إن نحو 800 ألف شخص نزلوا إلى الشوارع رغم الأمطار الغزيرة، في ما بدا أكبر احتجاجات منذ أشهر. لكن شرطة المدينة ذكرت لوسائل الإعلام المحلية أن 183 ألفاً شاركوا.

وتأتي احتجاجات الأحد التي حصلت على ترخيص من الشرطة، بعد أسبوعين من اكتساح المرشحين المدافعين عن الديمقراطية انتخابات المجالس المحلية، مسقطين ادعاء الحكومة بأن «غالبية صامتة» تعارض حركة الاحتجاج. واحتشد المتظاهرون وقد ارتدوا ملابس سوداء لتسليط الضوء على مطالبهم التي لم يتم الوفاء بها منذ أن بدأت المظاهرات في المدينة قبل عدة أشهر.

بحلول الليل، كانت الحشود تفتح هواتفها المحمولة ما أدى إلى سجادة متألقة من الأضواء امتدت بعيداً جداً، كما كانت أصداء هتافاتهم ترتد على ناطحات السحاب الشاهقة. وأعرب العديد من المشاركين عن غضبهم إزاء استبعاد حاكمة المدينة كاري لام وبكين تقديم تنازلات إضافية رغم هزيمة القوى المؤيدة للصين. وأوضح متظاهر قال إن اسم عائلته وونغ (50 عاماً): «بغض النظر عن الطريقة التي نعبر بها عن آرائنا من خلال المسيرات السلمية (أو) من خلال الانتخابات المتحضرة، فالحكومة لن تصغي» إلينا.

وأضاف أن الحكومة «تتبع أوامر الحزب الشيوعي الصيني فقط». واتسمت المسيرة بالسلمية، وكانت شرطة مكافحة الشغب، ومدافع المياه في وضع استعداد.

تصـميـم وبرمـجـة المـوقـع مـن قـبـل إدارة تـكــنـولـوجـيـا الـمـعـلـومـات والإبداع الإلـكــتـروني
جـمـيع الـحـقـوق محـفـوظة © 2020 للإدارة الـعـامـة لـديـوان وزارة الــداخـلـيـة